ساحل البحر الأسود

يظن الكثير من الأفراد أن السياحة في تركيا هي سياحة تاريخية و ثقافية فحيب, و يجهل الغالبية العظمى  أن تركيا  تضم إلى جانب أجمل المعالم الأثرية و التاريخية و المعمارية معالم طبيعية أخرى تحبس الأنفاس, و التي ستكون موضوع مقالنا اليوم, الذي سيتناول  أهم المعالم السياحية في ساحل البحر الأسود, فبه سوف تجد خضار الغابات و روعة التلال و خصبة الوديان هذا بالإضافة إلى جمال البحيرات و تنوع فرص الترفيه , فهذه المنطقة تحتوي على الكثير من المعالم السياحية تاريخية و طبيعية و أثرية , و بها يمكن الحصول على تجربة إقامة مميزة في فنادق و نُزل بسيطة و مريحة للأعصاب .


أهم المعالم السياحية في ساحل البحر الأسود

دير سوميلا

يعد هذا الدير هو واحداً من أشهر المعالم السياحية الدينية في طرابزون, فهو معلم أثري له إطلاله ساحرة و يضم عدداً كبيراً من اللوحات الجدارية الرائعة , و يقع دير سوميلا على ارتفاع 1200 متر على منحدرات ماكا الواقعة في مدينة طرابزون , فيظهر و كأنه لؤلؤة تلامس السحاب .

كهف كاراكا

إن كهف كاركا هو مصنف من ضمن أجمل الكهوف في العالم, و هو قد تكون و كل من حوله بفعل الرواسب البركانية و الصخور البركانية, لذلك فهو يشبه التحفة الفنية الفريدة من نوعها, و به سوف تتمكن من أخذ جوله صغيرة لمشاهدة كل تفاصيله الداخلية عن كسب, فلا يسعك الذهاب إلى ساحل البحر الأسود  دون زيارة هذا المكان المدهش .

قرية أوزونغول

إن لهذه القرية جمال طبيعي ليس له مثيل, فهي تقع وسط غابات خضراء و به الكثير عن الحدائق المزهرة علاوة عن البحيرة الصغيرة التي تتوسطها, فهناك الكثير من الزائرين الذين يترددون عليها باستمرار للاستمتاع بممراسة مجموعة كبيرة من الناشاطات الممتعة بداخل الطبيعة مثل التخيم, صيد الأسماك, الرحلات و تسلق هضبة أوزنجول.

وادي فيرتينا

يعد هذا الوادي واحداً من أجمل المعالم الطبيعية الواقعة على ساحل البحر الأسود, فهو مناسب جداً لكل عشاق الطبيعة لما به من مساحات خضراء و مناظر ساحرة و خلابة و نهر طويل يصل طوله إلى 200 كيلو متر, فضلاً عن غنى تلك المنطقة بالمعالم التاريخية العريقة كقلعة زالكالي التي تعود إلى القرن الرابع عشر .

قرية ريزي

إن قرية ريزي هي المثال الحقيقي و الواقعي جداً لكلمة مغطى بالأخضر, فهي كذلك بالمعنى الحرفي للكلمة و ذلك بسبب أراضيها الخصبة و مناخها الذي يساعد على نمو النباتات و ازدهار الأشجار, و عندما تذهب إليها ستشعر و أنك في جنة على الأرض حيث ستقضي يومك وسط الطبيعة الخلابة و أنت تستمتع رائحة الشاي التي تحيط بك من كل مكان .

قرية أرتفين

تضم قرية أرتفين الكثير من القطع الأثرية التي تعود العصر البوزي القديم, و هي بذلك علامة تاريخية لا يمكن إغفالها, و لكن تالجذب السياحي بها لا يعتمد على ما توفره من قطع أثرية فقط, بل إنه على جمالها الطبيعي الساحر, فبهذه القرية عدد من الجبال و الوديان و البحيرات, فضلاً على المساحات الخضراء الواسعة التي تسمح بممارسة الأنشطة الرياضية و الترفيهية المختلفة .

مدينة هوبا

تقع مدينة هوبا على الطرف الشرقي لمنطقة ساحل البحر الأسود, و هي الفاصل بين تركيا و جورجيبا . و هذه المدينة لها شعبية كبرة جداً بين مختلف السائحين من الحول العالم, نظراً لمناخها المعتدل و لتنوع أنشطتها السياحية, فهي تحتوي على الكثير من المنتجعات و المطاعم و المقاهي و الأسواق المحلية .

شركات الطيران